رقم الفتوى / 891  
نوع الفتوى / اللباس والزينة
  حكم رفع الرموش باستخدام مواد معينة
السؤال /
أفكر في فتح مشروع في البيت، وهو عبارة عن رفع الرموش عن طريق مواد معينة، فما حكم الشرع في ذلك؟  
الجواب /

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الخلق سيدنا محمد الأمين، وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد؛

  السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
 

بالإشارة إلى سؤالك المثبت نصه أعلاه؛ فهذه الطريقة الموصوفة في السؤال هي تقنية لرفع الرموش وتكثيفها وتلوينها من خلال مواد خاصة، ويظل تأثيرها لمدة شهرين تقريبًا، ويمنع عند إجراء هذه التقنية غسل العينين لمدة يوم كامل، ومن غير الواضح إن كانت المواد المستخدمة عازلة للماء أم لا.
وهذه التقنية لا تختلف من حيث النتيجة عما يعرف بـ ( الماسكارا)، والتي تعد من الزينة التي لا يجوز للمرأة الخروج بها، أو إظهارها أمام غير المحارم، لكن يمكن للمرأة إزالة ( الماسكارا)، وليس بوسعها إزالة رفع الرموش.
وعليه؛ فلا يجوز عمل رفع الرموش؛ لأنه لا تمكن إزالته في الحال مما يترتب عليه خروج المرأة متزينة؛ ولأن المواد المستخدمة في رفع الرموش لا يعرف إن كانت تعزل الماء أم لا، وبالتالي توجد عند وضعها احتمالية تعذر الوضوء يومًا كاملًا، والله تعالى أعلم.
 

المفتي / الشيخ محمد أحمد حسين 
 دار الإفتاء الفلسطينية - القدس